أخبار الإنترنت
recent

فيلم هيدالجو hidalgo عندما يكون الحصان هو البطل


فيلم هيدالجو 2004 م 

القصة الحقيقية لرجل من امريكا ترك وراءه العالم الذي يعرفه وذهب الى منتصف العالم ليجد نفسه فوجد ان الشجاعة والاصرار والتحدي تفعل المعجزات وتحقق النجاح 

على مر عقود طويلة كان يقام في الجزيرة العربية سباق للخيول طوله 3000كيلومتر ليعبر الفائزون تقريبا الجزيرة العربية كلها وصولا الى المحيط وكان يقتصر هذا السباق على الخيول العربية الاصيلة من انساب واعراق معروفة يملكها افراد الاسر الملكية في شبه الجزيرة العربية وفي عام 1890 م دعا احد الشيوخ العرب الاثرياء الفارس الشهير وراعي البقر الغربي فرانك هوبكنز فقد كان احد افراد سلاح الفرسان الامريكي واكتسب شهرة كفارس متميز هو وحصانه الملون والذي لم يكن يعتقد احد انه بنفس جودة الخيل العربية الاصيلة من ناحية السرعة وتحمل المسافات الطويلة الا انه رغم كل العقبات التى ستحيط به سيفوز بالسباق وسيستطيع حصانه الملون من فصيلة موستانج واسمه هيدالجو ان يكون احد الاسباب للحفاظ على فصيلة الموستانج 
فيلم ممتاز جدا 
الممثلين كانوا مبهرين وكعادته عمر الشريف ان يكون فنانا وبطلا 
اما بطل الفيلم فيجو مورتنسن فقد ادى دوره ببراعة متناهية 
بالاضافة لكل الخيول التى استخدمت في الفيلم فقد برعت تماما في اداء ادوارها
ولكن الشيء الوحيد من وجهة نظري كمصري وعربي وناطق للغة العربية هو عدم اهتمامهم لكيفية مشاهدتنا لهذا الفيلم فلم يستطع طبعا اي ممثل سوى عمر الشريف استخدام اللغة العربية جيدا هذا لانه مصري وعربي في الاساس وايضا استخدام التلميح عن النزاع بين القبائل العربية بشكل قاسي بالرغم من ان الفارس العربي انقذ البطل اولا الا انهم يظهرون البطل الامريكي كمثال لكل الابطال ....  في النهاية الفيلم جميل جدا يدعو الى الاصرار والتحدى والتفائل وتكرار المحاولة حتى الوصول للنجاح
تم تصوير الفيلم في صحراء الولايات المتحدة والمغرب واستخدمت اللغة الانجليزية والعربية والسيوكس
136 دقيقة هي مدة الفيلم 
افضل مشهد من وجهة نظري عندما ينزف هيدالجو الدم من انفه عند اقترابه من خط النهاية للفوز بالسباق
ميزانية الفيلم  100 مليون دولار
الارباح حقق 18 مليون في اول اسبوع له في الولايات المتحدة
الابطال 
فيجو مورتنسن
عمر الشريف
زليخة روبنسن
لويز لومبارد
ادم اليكس مالي
سعيد تاغماوي
اخراج  جوي حوهانستون
تأليف جون فوسكو
م سمير حمدي samirkonbr@gmail.com
سمير قنبر

سمير قنبر

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.