المشاركات

عرض المشاركات من فبراير, 2011

تعريف الدولة العلمانية والمدنية والدينية والاسلامية

صورة
الدولة العلمانية
العلمانية مفهوم الى ان المجتمع والدولة يجسدان علاقات اجتماعية وليست علاقات دينية , والعلمانية لا تلغي الدين ولا الممارسات الدينية , بل تخرج السياسة والتنظيم الإجتماعي من حيز الممارسة الدينية كما تخرج الممارسة الدينية من الحيز الإجتماعي والسياسي بمعنى أنها تقوم على فكرة فصل الدين عن الدولة . وبعبارة أدق " العلمانية تحرر الدين من قيود الدولة وتحرر الدولة من قيود رجال الدين " . ويمكننا تعريف الدولة العلمانية ( المدنية ) بأنها الدولة التي تنتقل فيها سلطات الحكم والإدارة والتشريع والتعليم , من المؤسسات والمحافل الدينية الى الهيئات المدنية والتي تحاول بدورها تنظيم شؤون المجتمع وفقا للأساليب العلمية بما يكفل توفير الرفاهية للمجتمع بأكمله في وطن يمكن للناس ان يلتقوا فيه كمواطنين , دون أي اعتبار للفروق في العنصر أو العقيدة , فالدولة العلمانية لا ينص دستورها على دين او مذهب تتبعه حكومتها ولذلك وجدنا الكثيرين يعتبرون الدولة العلمانية دولة كفر ولكن لو نظرنا الى كل الدول التى طبقت اسلوب الدولة المدنية سنجد كل دولة لها كيان مختلف واسس مغايرة لاى دولة اخرى لان …

نظـام القـائمـة النسـبيـة فى الانتخابات

نظـام القـائمـة النسـبيـة :List PRيقوم نظام القائمة النسبية على تقديم كل حزب سياسي لقائمة من المرشحينفي كل واحدة من الدوائر الانتخابية متعددة التمثيل. ويقوم الناخبونبالاقتراع لصالح الأحزاب، حيث يفوز كل حزب سياسي بحصة من مقاعد الدائرةالانتخابية تتناسب مع حصته من أصوات الناخبين. ويفوز بالانتخاب المرشحونعلى قوائم الأحزاب وذلك بحسب ترتيبهم التسلسلي على القائمة. إلا أن اختيارنظام القائمة النسبية لا يحدد بمفرده شكل النظام الانتخابي المعتمد، حيثيتطلب ذلك تحديد مزيد من التفاصيل. إذ يمكن أن تستند الطريقة المعتمدةلاحتساب وتوزيع المقاعد بعد عد الأصوات إلى طريقة المتوسط الأعلى أو طريقةالباقي الأعلى. وللمعادلة المعتمدة لهذا الغرض تأثير ما، قد يكون كبيراً فيبعض الأحيان، على نتائج الانتخابات في ظل نظم التمثيل النسبي. ففيانتخابات عام 1998 في كمبوديا، أدى التغيير المعتمد في المعادلة الانتخابيةبضعة اسابيع قبل موعد الانتخابات إلى فوز أكبر الأحزاب السياسية بمامجموعه 64 مقعداً، بدلاً من 59 مقعد، من مقاعد الجمعية الوطنية البالغة 121مقعداً. ولم تتقبل أحزاب المعارضة تلك النتائج بسهولة نظراً لعدم الإعلانعن ذل…